آخر الاخبارلبنان

الايوبي استقبل مجموعة “واعتصموا”: الجماعة والقوى الإسلامية يمكنها أن تؤدي دورا إيجابيا ومهما في لبنان

البلد يواجه مخاطر جديّة وحقيقية

استقبل الأمين العام لـ”الجماعة الإسلامية” في لبنان عزام الأيوبي، في مركز الجماعة في بيروت، مجموعة “واعتصموا” التي تضم ناشطين سياسيين، إعلاميين، باحثين، واجتماعيين إسلاميين.وأعلنت الجماعة في بيان، انه “تم البحث في الأجواء الوطنية والإسلامية العامة والتحديات التي تواجه البلد، كما جرى تقييم المرحلة السابقة واستشراف أفق المرحلة المقبلة”. واشار الايوبي إلى أن “البلد يواجه مخاطر جدية وحقيقية في هذه المرحلة بالنظر إلى التحديات والتطورات التي يعيشها وتعيشها المنطقة، ومن بين تلك التحديات إمكانية اندلاع مواجهة مع العدو الصهيوني على خلفية السطو على حقوق لبنان النفطية والغازية في البحر المتوسط”. وشدد في هذا السياق على أن “الأمر يستدعي مواجهة الخطر الصهيوني بروحية الوحدة الوطنية للحفاظ على الحقوق”. وعرض الايوبي “المرحلة المقبلة والتحديات التي تنتظر لبنان فيها، ومن بينها التحدي القيمي الذي يستهدف نسف بنية المجتمع اللبناني بدءا من الأسرة وصولا إلى المجتمع بشكل عام”، لافتا إلى “أن هذا التحدي يكاد يكون من أخطر التحديات التي تحتاج إلى تضافر الجهود وتكاملها من أجل منع ذلك”. في سياق آخر، أكد الأمين العام للجماعة “أن تقييم المرحلة الماضية بما فيها الاستحقاق الانتخابي أظهر أن الجماعة والقوى الإسلامية حاضرة وقوية ويمكنها أن تؤدي دورا إيجابيا ومهما في لبنان، وأنها حاضرة للتكامل والتنسيق مع بقية الأطراف التي تتقاطع معها على تحقيق هذه الأهداف والتطلعات”. ودار حوار “شفاف وشامل مع المجموعة تناول الهواجس والطموحات التي تحملها مجموعة “واعتمصوا”.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى